SNW

Content on this page requires a newer version of Adobe Flash Player.

Get Adobe Flash player

  قبســـات

قال الإمام أحمد بن حنبل - رحمه الله -: وجملة التوكل؛ تفويض الأمر إلى الله جل ثناؤه، والثقة به.



1441533093_7507069134.jpg
الرئيسية

توقعات قاتمة بشان مصير الأقلية المسلمة في الهند

توقعات قاتمة بشان مصير الأقلية المسلمة في الهند
توقعات قاتمة بشان مصير الأقلية المسلمة في الهند

بتاريخ: 2019-05-29 09:33:56

اللجنة العلمية لموقع دعوة الأنبياء عليهم الصلاة والسلام

قالت وكالة الأنباء الفرنسية: إن لدى المسلمين الهنود توقعات قاتمة بشان مصير أقليتهم المسلمة في حال فاز رئيس الوزراء القومي الهندوسي ناريندرا مودي بولاية ثانية.

ونقلت الوكالة عن محيي الدين آزاد الأستاذ الجامعي المتقاعد قوله: "نحن على وشك التحول إلى مواطنين درجة ثانية .. إذا نجح مودي بتولي السلطة من جديد، فإننا سنضيع"، وذلك فيما يخوض هذا البلد العملاق في جنوب آسيا منذ منتصف أبريل انتخابات تشريعية تنتهي الأحد، دعي للاقتراع فيها نحو 900 مليون ناخب، ويتم فرز الأصوات في 23 مايو.

ووصل القوميون الهندوس من حزب ناريندرا مودي "بهاراتيا جناتا" (بي جي بي) إلى السلطة في الهند عام 2014، وهم يأملون في الفوز بولاية ثانية من خمس سنوات في هذه الانتخابات الضخمة، الأكبر في التاريخ. وتقوم الركائز الفكرية لهؤلاء على أيديولوجية التفوق الهندوسي في أمة شديدة التعددية.

ويؤكد من جهته أستاذ الكيمياء السابق حسن خالد عزمي: "إن الولاية الأولى بالنسبة لحزب بهاراتيا جناتا كانت مرحلة تجريبية، وعندما يعودون للسلطة سيعمدون إلى تنفيذ برنامجهم المجهَّز منذ وقت طويل".

ويشكّل الهندوس 80% من 1,3 مليار هندي، فيما تضم الهند ثاني أكبر مجتمع مسلم في العالم حيث يبلغ عدد المسلمين فيها 170 مليون نسمة.

ومنذ وصول ناريندرا مودي إلى السلطة قبل خمس سنوات، تشعر هذه الأقلية بالتهديد. وأعيدت تسمية مدن عديدة كانت أسماؤها مستوحاة من التراث الإسلامي المغولي، وعدّلت عدّة كتب مدرسية من أجل تقليص إسهامات المسلمين في تاريخ الهند.

وبين مايو 2015 وديسمبر 2018 قتل 44 شخصًا أكثرهم مسلمون في عمليات ضرب حتى الموت نفذتها حشود غاضبة دفاعًا عن عبادة البقرة، الحيوان المقدّس لدى الهندوس، بحسب منظمة "هيومن رايتس ووتش".

مرات القراءة: 91

مرات الطباعة: 1

* مرفقات الموضوع
 
تعليقات الموقع تعليقات الفيسبوك